اختتام مهرجان "أباظة" الثقافي والرياضي الذي أقيم في أبخازيا لأول مرة خلال فترة 16 - 18 أكتوبر تشرين الأول باحتفالات ضخمة في سوخوم.

انتهت فعاليات مهرجان "أباظة" الثقافي والرياضي، الذي أقيم للمرة الأولى في أبخازيا برعاية المؤتمر العالمي للشعب الأبخازي-الاباظة، وذلك وسط احتفالات كبيرة على كورنيش المهاجرين في سوخوم مساء الجمعة 18 أكتوبر/تشرين الأول.

تم صباح اليوم وضع منصة في ساحة مسرح الدراما الأبخازي الحكومي، وبحلول الظهيرة، بدأ سكان المنطقة وضيوف المهرجان بالتوافد. وبدأت تُعزف الموسيقى الوطنية من أجل خلق جو احتفالي للجميع. وبعد فترة قصيرة من الوقت بدأ المشاركون في البرنامج بالظهور على المنصة –وكانوا من الفنانين المشاهير في أبخازيا، وفي قراتشاي-تشيركسيا مثل كياسو خاغبا وأمينة نابشيفا

وفي الختام، أعد المهرجان لضيوفه، بالإضافة إلى الحفل، الكثير من المفاجآت. لتتوسع منطقة الإحتفال وتتوزع إلى عدة مواقع: هنا كان "معرض" صور الأبازين القديمة، مطبوعة على شكل ملصقات، وفي منطقة أخرى – ساحة للبطاقات اللغوية، وفي منطقة أخرى قريبة تم عرض مكونات مسرح الدراما الأبخازي الحكومي و صور لمعروضات المتحف الإثنوغرافي من قرية إلبورغان.

وقد استمر المهرجان مع الاحتفالات حتى وقت متأخر من المساء.

تجدر الإشارة إلى أن المهرجان الثقافي والرياضي "أباظة" يقام في أبخازيا لأول مرة، وقد افتتح في الـ 16 من أكتوبر/تشرين الأول ببطولة المصارعة الحرة الدولية لكأس رئيس المجلس الأعلى للمؤتمر العالمي لشعب الاباظة واستمر لمدة ثلاثة أيام.